اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 3:16 مساءً
أخر تحديث : السبت 9 مايو 2015 - 8:36 صباحًا

بلدية باقة تتكتّم على إهدار 1.4 مليون شيقل بسبب الإهمال

تحقيق خطير يثبت: “بلدية باقة تتكتّم على إهدار 1.4 مليون شيقل بسبب الإهمال”
رئيس البلدية مدين للمواطن “الناخب” بجواب واضح أو يدفع المليون ونصف من جيبه!
هكذا بكل بساطة “رمت” بلدية باقة بقرابة المليون ونصف المليون شيقل للنفايات بسبب الإهمال, وطمطمت الخرفية بهدوء, كما لو أنّ الحديث عن عشرة شواقل!
الفشلة: نسيت البلدية أن تبعث ورقة طلب عبر “الفاكس” لمقاول النفايات لتمديد الاتفاق لعام 2015.
السبب: الإهمال ونسيان متابعة مناقصات البلدية وبالأخص “أضخم مناقصة مبلغاً وأهمها حيوية” إلى الدقيقة التسعين أو إلى ما بعد إطلاق صافرة الحكم.
الثمن: كلفنا ذلك 1.4 مليون شيقل من أموال الأرنونا التي يدفعها المواطن!
استغل المقاول تلك “الفشلة” ورفض تمديد العقد إلا بمناقصة جديدة مبرقاً رسالة رسمية بتاريخ 7.12.2014 باغت بها البلدية “النائمة” وأربك بها المسؤولين كما ظهر عبر المكاتبات, بل وعرض على البلدية “معروف” الاستمرار المؤقت بسعر جديد ريثما تتدبر البلدية أمرها.
كعادتها ذهبت البلدية لمناقصات “الماشكال” التي حذرنا منها مراراً وتكراراً بسبب كلفتها الباهظة جداً وبسبب “اتفاقات التفاهم الكارتيلية بين مقاولي الماشكال” ليفوز مجدداً نفس المقاول ولكن بتكلفة إضافية متوقعة مقدارها 1.4 مليون شيقل.
العقد الأصلي مدته 3 أعوام (36 شهراً) ابتداءً من 2013 وحتى 2015 (عام واحد + عامين تمديد) ولكن البلدية نسيت التمديد قبل 30 يوماً من بداية عام 2015 فاستغل ذلك المقاول الذي ألمح للبلدية مراراً بأنه ينوي رفع سعر التكلفة ورافضاً طلب التمديد الذي أرسلته البلدية متأخراً عن موعده، ونال المقاول جراء ذلك علاوة قدرها 20% كلفت خزينة البلد وبالأحرى جيب المواطن دافع الأرنونا قرابة المليون ونصف المليون.
ومن خلال التحقيق مع بعض المحال التجارية تبيّن أنه تمّ تقليص أيام إخلاء النفايات لديها من ثلاثة أيام إلى يومين فقط مع توجيه صاحب المحل للتعاقد مع المقاول “براني”، ما يعني أن التكلفة ازدادت على البلدية وعلى المواطن أيضاً!
وكشف التحقيق عن غموض يكتنف إدارة محطة نقل النفايات, ما يعني أن الخسارة قد تكون أكبر في دلالة واضحة على إهمال مستمر واستهتار مركب.
البلدية أخفت الأمر عن الأعضاء وأوعزت للجهات العاملة بظبظبة الطابق وتكتمت على ضياع المال العام، لكننا علمنا بالأمر من خلال البيانات المحاسبية وعلى أثر الاستجوابات والتحقيقات التي كشفت عن سجال نشب بين رئيس البلدية والجهات المهنية والإدارية لينتهي الأمر بطمطمة الخرفية ودعوة الأعضاء لجلسة ميزانية لتصحيح بند النفايات بمبلغ 1.4 مليون شيقل، معللة ذلك بارتفاع السعر حسب المناقصة الجديدة دون ذكر أو تلميح لسبب إجراء مناقصة جديدة قبل الوقت بعام كامل.
هو كما تسمعون، خسرنا 1.4 مليون شيقل بسبب الإهمال!
بمبلغ مليون ونصف أمكننا إنجاز الكثير من المشاريع الطنانة والرنانة:
• بناء “8” منارات جديدة
• أو تزفيت “العديد العديد” من الشوارع والمقاطع (حسب سمك قشرة الزفتة طبعاً) والتي قد تزيد عن 15 مقطعاً.
• أو إنشاء “5” ملاعب حاراتية
• أو بناء ״7״ حدائق ألعاب حاراتية
• أو تمويل لمدة “6” سنوات كاملة لكافة الفرق الرياضية لكرة القدم والسلة (حيث رصدت البلدية للفرق عام 2015 مبلغ 250 ألف: 100 للهابوعيل / 100 للأبناء / 50 لكرة السلة)
• أو سقف كافة ساحات مدارس البلدة أو إنشاء مختبرات أو تزويدها بألواح ذكية وحوسبة المدارس على غرار مدرسة الرازي التي نفاخر بها دوماً.
• أو تمويل بمبلغ يوازي “50 ضعفاً” للمبلغ الذي رصد لتوزيع حواسيب على الطلاب المحتاجين!
• أو تشغيل عشرات المساعِدات في المدارس!
• أو تمويل معاشات أقسام كاملة في البلدية!
• أو تمويل معاش رئيس البلدية لعامين أو نوابه لعام ونيف.
• وغيرها وغيرها …
لا تشرحوا لنا, نحن نعرف كل شيء … لكن تفضلوا بالشرح للمواطن “الناخب” الذي ائتمنكم:
(1) من المسؤول عن ضياع هذا المليون ونصف؟!
(2) هل تمت محاسبة أحد على هذا الإهمال الفادح (وهذا ليس الإهمال الوحيد)؟
(3) لماذا لم تستجب البلدية لتحذيراتنا ونصائحنا ونداءاتنا الموثقة حول سوء الإدارة المستمر خصوصاً في جانب المناقصات منذ بداية عهد البلدية؟
(4) ما هي المعايير الإدارية والرقاببة التي تمّ اعتمادها لضمان عدم تكرار خساراتنا الفادحة المتكررة؟!
حضرة رئيس البلدية … هذا ما جنته سياستك المتعجرفة “لا يستحق الرد” إزاء كل نصيحة أو نقد مهني وجهناه وأقصتنا كلمة حق أسمعناها!
حضرة رئيس البلدية … أنت المسؤول الأول اليوم لأن الصلاحيات “كلها” مغلولة في يدك، واليوم عليك واجب أن تعوض باقة “ولو من جيبك الخاص” عن هذا الفشل الباهظ لأنه ضياع لأموال أرنونا الناس وضياع لمشاريع جمة وحيوية باقتنا في أمسّ الحاجة إليها.
باحترام إخوانكم،
القائمة الإسلامية الشبابية “ق”

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع

  1. 1

    يا ريت في مرات قادمة نسلط الضوء على امور كثيرة ايجابية قامت بها البلدية الحالية ولم يستطع القيام بها من سبقها.
    دائما احنا بنحب نسلط الضوء على غلطاتنا وعيوبنا!
    ممكن الانسان يغلط، هذا مش اخر العالم… واعف واصفح :)