اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 3:17 مساءً
أخر تحديث : الأحد 7 يونيو 2015 - 7:54 صباحًا

الصحفي فرات نصار! “يجب صفع هذه الموضة التي تحولت الى عرض ازياء والى حفلات تفرج تبرج”

سلام عليكم.لقد فكرت مليا وابحرت في اعماق الافكار حتى بحثت عن راسيتي؛ في هذه الايام تطل علينا “التقارير الصحفية”وبكثافة عن حفلات التخرج سميتها “التفرج والتبرج” وبكثافة “غاباتية استوائية” لا توصف.

وطبعا كل اب وام سيسعدان بمثل هذه اللحظة وهنا لا انتقد اللحظة التي هي الانتقال لدى كل شاب في مجتمعنا الا انا الحال من المحال وهذا هو لسان الحال:

-“تخرج الفوج ال 10 20 30 100 2000 من مدرسة فلان بن علان “!!

-ب”اجواء من الفرح والسرور وبمشاركة اهالي القرية “!!!

-“الشاب فلان ابن علان يقيم وجبة عشاء بعد حفل التخرج المدرسي احتفالا بتخرجه “!

لكي لا افهم بشكل خاطىء لم اكتب هذه السطور بهدف نشر المواعظ والعبر فكل يغني على ليلاه ؛لقد كتبت هذه السطور لكي اصفع هذه الموضة التي تحولت الى عرض ازياء والى حفلات تفرج/ تبرج او ما اردتم فقط باسقاط حرف ال”خ” واستبداله باي حرف متاح ؛ اكثر منها لعرض الانجازات العلمية والمدرسية .

وتتحول مواقع الانترنت “الاخبارية” الى قنوات نقل مباشر لهذه الحفلات طبعا ليس لاهداف ثقافية انما مضمونية شمولية اقتصادية ربحييييييييييييية!

نحن مع الثقافة والتعليم، والدارسة الثانوية والعليا، ولكن كل شيء نسبي وخير الامور الوسط؛دون الانجرار خلف المظاهر وقلب هذه الاحداث واقصد هنا حفلات التخرج الى مركزية حياتنا وبقعة الضوء المركزية .

لقد شاهدت خلال ابحاري هذا طيور النورس تترنح وتتطاير بالهواء الطلق قريبة من متن مركبي تدلني على راسيتي؛ فايقنت ان هناك امل؛ فسحة او بقعة ضوء او استقامة في تلم من الميلان الاعوج؛ لقد شاهدت بريق ذاك الشاب بريق عينيه ولمعانهما انه الشاب المتفوق ،سليم شريف، من يافة الناصرة ؛هذا المساء سيتخرج سليم ؛لمعان عينيك يا سليم جعلني اغض الطرف جانبا من قوة اللمعان وشدته وحدته؛ليس الا، ايها الشاب المثابر المتفوق البارز اشكرك واشكر والديك على الامل السليم ففي بحر الهيجان والعتيان هناك شريف.

سليم شريف وهنا المعلومة الاقل اهمية شاب ضرير الا انه؛وهنا الاساس والاهم ؛فهو طالب متفوق وسيبقى كذلك وهذا المساء سيتخرج مع كوكبة من طلاب صفه والالاف من الطلاب في البلدات العربية ؛كنا نتمنى ان يكون جل هؤلاء من السليم لنبني ذلك المجتمع الشريف .سليم سيكون عريف الحفل لتخرج الطلاب في مدرسة الجليل الثانوية .

سليم شاب متميز ، متفوق بالمدرسة خاصة بموضوع الحاسوب اختصاص اعلام بالمدرسة طموح الى ابعد الحدود.

اخيرا وليس اخرا يا سليم اشكر خالك هلال سرحان زميلي وصديقي واخي على هذه الانارة.

#فرات_نصار_معمعاتنا

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع