اليوم الخميس 19 أكتوبر 2017 - 7:36 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 26 نوفمبر 2013 - 8:21 صباحًا

مختصر زاد المعاد في هدي خير العباد (1)

اختصره : الإمام محمد بن عبد الوهاب
سلسلة من الحلقات الأسبوعية لفصول من مختصر الإمام محمد بن عبد الوهاب على كتاب زاد المعاد في هدي خير العباد للإمام ابن قيم الجوزية

فصل
في وجوب معرفة هدي الرسول
ومن ههنا يعلم اضطرار العباد فوق كل ضرورة إلى معرفة الرسول وما جاء به، فإنه لا سبيل إلى الفلاح إلا على يديه، ولا إلى معرفة الطيب من الخبيث على التفصيل إلا من جهته، فأي حاجة فرضت وضرورة عرضت، فضرورة العبد إلى الرسول فوقها بكثير.
وما ظنك بمن إن غاب عنك هديه، وما جاء به طرفة عين فسد قلبك، ولكن لا يحس بهذا إلا قلب حي، وما لجرح بميت إيلام (). وإذا كانت السعادة معلقة بهديه  فيجب على كل من أحب نجاة نفسه أن يعرف من هديه وسيرته وشأنه ما يخرج به عن خطة الجاهلين.
والناس في هذا بين مستقل ومستكثر ومحروم، والفضل بيد الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم.

إلى اللقاء في الحلقة القادمة

جمع وترتيب : إيهاب أبو لبدة – المدرس في المسجد الأقصى المبارك .

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة : ,

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع