اليوم الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 4:08 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 18 نوفمبر 2013 - 8:26 صباحًا

ومضات من زمن فات … إلى ما هو آت -المقدمة

المقدمة
خواطر اخطها من وحي الواقع الذي نعيشه بحلوه ومره , أقارب فيها بين تاريخ أشرق على الدنيا من صحراء قاحلة وقبائل متفرقة متناحرة ,لتعلو شمسها شموس الدنيا ,ويكون أهلها بعد ضلالهم أئمة ,هادين ومهتدين , قادة للعالم وفاتحين , وبين ما نحن فيه وعليه شاهدين ,فلا يفوتنا ما يجري في حاضرنا من أحداث أنها ليست عبثا , وأنها مخاض حاضر لمستقبل, وإنما كما قيل كثرة الخطى تصنع الطريق , فأي طريق وأي سبيل ؟ ولا مكان لإستكانة أو خمول ,بأيدينا ان نسلك طريق الأولين , طريق محمد صلى الله عليه وسلم وصحبه ومن سار على دربه واهتدى بهديه فاحرز الفلاح في الدنيا والفوز في الآخرة , قال تعالى ” وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم وصآكم به لعلكم تتقون ” .. الآية

ومضات من زمن فات … إلى ما هو آت

سلسلة خواطر ننشرها من على موقع اشراقة

فارس محمد أسعد وتد

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على ishraqasite@gmail.com

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة : ,

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com