اليوم الإثنين 21 أغسطس 2017 - 12:11 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 29 نوفمبر 2013 - 10:36 صباحًا

حدود العلاقة بين العاقدين قبل الزفاف – مرام ابو مخ

على الرغم من وجود عقد زواج بين العاقدين مستوفياً شروطه وأركانه،وأنهما في نظر الشرع بحكم الزوجين،حل لهما الاستمتاع كل بالأخر،ويثبت بذلك والمهر المسمى نظراً للدخول،والنفقة وثبوت النسب وحرمة المصاهرة،وحق التوارث، وهذا كله يثبت بعد إشهار الزواج بينهما ،أما قبل الدخول بها فيجوز للزوج كل شيء عدا الوطء(الجماع) .
كما انه لا ينبغي أن يحصل بين العاقدين قبل الزفاف(إشها…ر الزواج) ما يخالف العرف والعادة ،لأنّ العرف يرفض ذلك ويمنعه والشرع يقر هذا العرف نظرا لما يترتب على ذلك من مفاسد وآثار سلبية ،والواقع يشهد لكثير من الحالات التي لا يمكن حصرها عدا عن تلك التي بقيت قيد الكتمان ،والتي عادات على العاقدين بكثير من الفاسد الاجتماعية والنفسية بل والشرعية أيضاً.والتي خالفوا فيها ما تعارف عليه المسلمون في مجتمعاتهم منذ عصر الرسالة إلى يومنا هذا، ولا يفعل هذا الفعل إلا أناس هم في نظر المجتمع لا خلاق لهم حين فعلوا هذا قبل إشهار زواجهم.

والآثار السلبية الناتجة عن المعاشرة الزوجية قبل الزفاف،بعض المشكلات التي تترتب على عدم احترام عرف الدخول والبناء بالزوجة وتعدي الحد في أثناء عقد الزواج.. يترتب عليه مفاسد عظيمة ،فهذا الأمر لا يخص الحدود الشرعية فقط، ولكن ما يترتب على ذلك من آثار اجتماعية خطيرة قد تثير مشاكل لا يمكن السيطرة عليها.
فقد أكدت بعض الدراسات التي أجرها بعض طلبة العلم،ومن خلال استقراء أراء الآباء حول السلوكيات التي يمارسها العروسين(العاقدين) قبل الزفاف والتي أدت إلى ظهور كثير من المفاسد بينت حقيقة السخط والتضجر الذي يعيشه الناس نتيجة هذه الممارسات والتي نتج عنها أثار اجتماعية ونفسية سيئة .

لذلك اهيب بكل خاطبين وان كان كان بينهما عقد زواج صحيح ،اثناء الخطبة ان يحتكما الى العادات والاعراف السائدة في المجتمع والتي تكفل بدورها صيانة النفس من المفاسد المتحققة من مخالفة العرف.

كما اهيب بكل ابوين الحرص على اثبات عقد الزواج اثناء الخطبة وتوثيقه في المحكمة الشرعية،وذلك صيانه للبنت ولحقوقها التي قد تفقدها اذا ما افترق المخطوبين بسبب عدم اثبات العقد الا ان تأتي بقرائن تثبت ذلك وهذا امر جد صعب.

ولك اختي الحبيبة اقول ناصحة :الخطبة فرصة يتعارف فيها المخطوبين احدهما على الاخر سلوكا وعلما ودينا افاقا وتطلعات ،تخطيط لبناء الاسرة المسلمة الملتزمة شرع ربها ،فلا تفوتي هذه الفرصة بحطام الدنيا من تلفونات ورحلات وسيارات وملابس وهدايا ،وتجعلينها همك الاكبر من وراء العلاقة بينك وبين الخاطب.

بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع

  1. 1

    اظن ان الموضوع مهم ولكنه لم يأخذ حقه بالكامل بالمقال . فانا لا اتفق مع الكاتبة فيما يخص العرف واقرار الشرع للعادات والتقاليد .