اليوم الأحد 23 يوليو 2017 - 3:37 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 4 أبريل 2016 - 3:14 مساءً

المتطرف “غليك” يقتحم الأقصى بحراسة مشددة

اقتحم الحاخام المتطرف “يهودا غليك” صباح الاثنين باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وفتحت شرطة الاحتلال منذ الصباح الباكر باب المغاربة، ونشرت قواتها الخاصة بشكل كبير في ساحات الأقصى، تمهيدًا لتأمين اقتحامات المتطرف “غليك” والمستوطنين.

وقال أحد العاملين في مركز “كيوبرس” المختص بشؤون القدس والأقصى لوكالة “صفا” إن المتطرف “غليك” برفقة 12 مستوطنًا اقتحم المسجد الأقصى، وتجول في باحاته، وسط تعالي أصوات المصلين بهتافات التكبير، احتجاجًا على الاقتحام.

وأوضح أن قوات الاحتلال المتمركزة على البوابات احتجزت الهويات الشخصية للمصلين، وخاصة النساء، وكذلك للمعتمرين الذين يحرمون من المسجد الأقصى قبل توجههم إلى الديار الحجازية.

بدوره، استنكر مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني اقتحامات كافة المستوطنين للمسجد الأقصى، وليس اقتحام المتطرف “غليك” فقط، وخاصة ما يتم خلالها من شرح واستفزاز لمشاعر المسلمين داخل المسجد والحراس.

وحمل قوات الاحتلال مسؤولية كل ما يحدث من انتهاك لحرمة الأقصى خلال الاقتحامات الغاشمة، وخاصة من غلاة المستوطنين أمثال “غليك”.

وشهدت أروقة وساحات المسجد الأقصى منذ الصباح الباكر تواجدًا للمصلين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل الذين توزعوا في حلقات العلم وقراءة القرآن.

ولا تزال شرطة الاحتلال تواصل منع عشرات النساء ضمن “القائمة الذهبية” من دخول المسجد الأقصى، ويواصلن رباطهن عند بواباته، وخاصة باب حطة في القدس القديمة.

يذكر أن المسجد الأقصى يتعرض بشكل شبه يومي لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال التي توفر الحماية الكاملة لهم، وسط قيود تفرضها على دخول المصلين.

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع