اليوم الإثنين 11 ديسمبر 2017 - 2:12 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 12 ديسمبر 2013 - 9:32 صباحًا

رومانيا ترفض إرسال عمالها للعمل في المستوطنات الإسرائيلية

أعلنت الحكومة الرومانية صباح اليوم الثلاثاء، أنها لن تسمح بإرسال عمال بناء لإسرائيل، بسبب رفض الحكومة الإسرائيلية التعهد بعدم تشغيلهم في بناء المستوطنات الإسرائيلية الواقعة خارج الخط الأخضر.

وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن وزارة الخارجية الإسرائيلية كانت قد تقدمت بطلب للحكومة الرومانية لجلب عمال بناء بسبب النقص الشديد في الأيدي العاملة في البناء في إسرائيل، إلا أن الحكومة الرومانية علقت الموضوع وأوقفت المباحثات بين الجانبين بهذا الشأن، دون أن تبدي أي سبب.

وأوضحت الإذاعة أن وزارة الخارجية الإسرائيلية كررت طلبها لرومانيا، إلا أن الأخيرة كشفت اليوم عن سبب رفضها وهو عدم منح وزارة الخارجية الإسرائيلية ضمانات للحكومة الرومانية بألا يعمل عمالها في المستوطنات الإسرائيلية خارج الخط الأخضر.

وأشارت الإذاعة إلى أن وزارة الخارجية الإسرائيلية رفضت إعطاء الحكومة الرومانية أي ضمانات ورفض التوقيع على تعهد بذلك، الأمر الذي دفع بالحكومة الرومانية إلى إلغاء الاتفاق.

وفي سياق متصل لفت الصحيفة إلى أن إسرائيل تعاني من نقص في عدد الأيدي العاملة في مجال البناء، الأمر الذي تسبب في توقف العديد من مشاريع بناء الشقق، وعدم القدرة على سد حجم الطلب الكبير على الشقق السكنية.

ومن جانبها قالت عضو الكنيست “ميخال روزين” تعليقاً على الموضوع :” إن مواطني إسرائيل يتضررون يومين بسبب أعمال الحكومة في الأراضي الفلسطينية، وبسبب ضخ الأموال للمستوطنات والإصرار على البناء خراج الخط الأخضر”.

وأضافت قائلة :” إن صعوبة توقيع اتفاقات ثنائية مثال أخر على الثمن السياسي الدولي الباهظ الذي ندفعه بسبب استمرار الاحتلال، وعلى هذه الوتيرة خلال وقت قصير دولة إسرائيل ستتنحى جانبا لصالح دولة المستوطنات التي تشيدها حكومة نتنياهو “.

وفي سعيها لحل أزمة نقص الأيدي العاملة عقدت اللجنة الوزارية لشئون البناء اجتماعاً قررت فيه زيادة عدد العمال الذين يتم جلبهم من دولة مولدافيا وبلغاريا.

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع