اليوم السبت 21 سبتمبر 2019 - 10:52 صباحًا
أخر تحديث : الخميس 26 ديسمبر 2013 - 3:06 مساءً

يوم دراسي في باقه الغربية حول جاهزية السلطات المحلية العربية لحالات الطواىء ورؤساء السلطات يتغيبون

عقد يوم الاثنين مركز السلطات المحلية في البلاد وصندوق ابراهيم يوما دراسيا في مدينة باقة الغربية حول مدى جاهزية السلطات المحلية العربية لحالات الطوارىء ، حيث تم استعراض ومسح واسع النطاق بشأن تأهب البلدات العربية في حالات طوارئ مدنية , طبيعية وكوارث حربية وكوارث صناعية .

كما وشارك في اليوم الدراسي ممثلين من قيادة الجبهة الداخلية وممثلين عن وزارة الداخلية و ثلاثة ممثلين عن السلطات المحلية العربية وبعض مسؤولي الامن والامان في السلطات المحلية العربية .
وتمحور اليوم الدراسي عن عدم جاهزية السلطات العربية لحالات الطوارئ وعن عدم تأهب اسرائيل بشكل عام للحروب وحالات الطؤارئ
 المدنية والكوارث الطبيعية كما رائينا ذلك في موجة الصقيع الاخيرة .


ففي بحث علمي لصندوق ابراهم في نفس المضمار
 حيث قالت روت فاينشنك فينر من صندوق ابراهيم القائمة على هذا البحث العلمي: ان ثلثي الطلاب العرب في مدارسهم بدون وسائل امان في حالات الطواىء، ونصف السلطات المحلية العربية لا يتوافر بها منظومة طوارىء ، وخمسة وثمانون بالمائه من السلطات المحلية العربية يعمل بداخلها ضباط امان الا ان نصفهم بدون تاهيل مهني في هذا المضمار.

ويفيد مراسلنا ان ضباط الامان في السلطات المحلية العربية وممثلي المجالس والبلديات العربية المشاركين في هذا اليوم الدراسي اجمعوا على ضرورة توظيف المزيد من الميزانيات لسلطاتهم ليتسنى لها الوصول الى جاهزيه لحالات الطوارىء في المجالين ، البنى التحتية والتثقيفية اسوة بالوسط اليهودي .

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على ishraqasite@gmail.com

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com