اليوم الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 - 6:09 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 11 سبتمبر 2017 - 10:44 صباحًا

مسلمي بورما یحرقھم المسلمون بصمتھم وتخاذلھم؟!! بقلم : عادل بدران

مسلمي بورما یحرقھم المسلمون بصمتھم وتخاذلھم؟!!
من خلال صمت عالمي عربي وإسلامي مُریب مجلل بالخزي والعار والشنار والدناءة تقوم
حكومة بورما البوذیة تارة بذبح المسلمین وتارة حرقا بالنیران ” جماعیا” مذكرین لنا بما
قالھ الله تعالى في كتابھ العزیز: ( والسماء ذات البروج والیوم الموعود وشاھد ومشھود قتل
أصحاب الأخدود النار ذات الوقود إذ ھم علیھا قعود وھم على ما یفعلون بالمؤمنین شھود )
الأخدود وھو الخندق العریض الذي حفر في سالف الزمان لحرق المؤمنین الثابتین على
دینھم وعقیدتھم بالنیران فقد قامت بتجدیده رئیسة وزراء بورما المجرمة حاملة جائزة نوبل
للسلام زوراً وبھتاناً !!! والذي نطالب المجتمع الدولي بسحبھا منھا.. عن اي ارھاب یتحدث
ھذا العالم الفاجر بكافة أطیافھ وعن أي سلام الذي یغض الطرف حینما تكون الضحیة
“مسلما” بینما نراه یتحرك ویرغي ویزبد اذا نفق حوت على شاطئ من شواطئ العالم شفقة
ورحمة.. لقد رأینا كیف ان العالم الغربي المنافق بالذات بكى ودر دموعھ.. دموع التماسیح
تلوث المیاه بالنفط. الكاذبة عند رؤیة طیور أبو سعد تغرق على شواطئ الكویت آبان حرب الخلیج الأولى بسبب
عالم یقدس ویحترم الكلاب والفئران ویرعاھا ویدللھا بینما ھو عدیم الإحساس تجاه الظلم
الذي الواقع بالمسلمین ھنا وھناك!!! .
الذنب لیس ذنبھم أنما ذنبنا نحن.. فحتى عبدة الحجارة وعبدة البقر تطاولوا علینا!! حتى الأمم
المتخلفة تسترجل علیكم أیھا المسلمون!! لا ینظرون إلى دینكم العظیم الذین یعلن أن لا إكراه
في الدین، ویؤكد أن ” من قتل نفسا بغیر نفس فكأنما قتل الناس جمیعا” ومن أحیاھا فكأنما
أحیا الناس جمیعا” !! عتبنا على تخاذل وصمت حكوماتنا العربیة والإسلامیة حیث لم نسمع
عن حالة واحدة لاستدعاء لسفیر المجرمین البوذیین!! لم نسمع بیان ولا شجباً” ولا تصریحا”
للناطقین باسم الحكومات !! منشغلون بسفاسف الأمور بینما الضحایا تحرق صباح مساء !!
أین الجامعة العربیة ومنظمة المؤتمر الإسلامي وولایة الفقیھ الشیعیة ورابطة العالم الإسلامي
ومجلس الأمن والدول التي تدّعي الحضارة والرقي والثقافة؟؟
أین أنتم یا خطباء المساجد وعلى رأس ھؤلاء خطباء الحرمین الشریفین و یا وزارات
الأوقاف و یا أیتھا الأحزاب الإسلامیة ؟؟ أین أنت أیتھا الشعوب العربیة..!! أخرجوا عن
صمتكم المریب فالساكت عن الحق شیطان أخرس ، انصروا اخوانكم المظلومین ، این انتم یا
دعاة الإنسانیة قولوا حتى كلمة مجاملة!! این انتم یا دول مجلس الأمن..! من الحصارات التي
تفرضونھا حیث شئتم وتخرسون حیث أردتم؟ عار علیك ایھا الإعلام العالمي والعربي
الأخرس المتواطئ حیث تنقلون لنا عروض الأزیاء السافرة.. حفلات الرقص والغناء..
مھرجانات سباق الابل والحمیر والبغال في دول الخلیج.. بینما الناس یحرقون “نھارا”
وعلى مسمع ورؤیة جمیع دول العالم قاطبة!!
على الخیر نلقاكم مع خواطر جدیدة بمشیئة الله. قال تعالى: (ولا تحسبن غافلا” عما یعمل الظالمون).

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع