اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 11:43 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 27 فبراير 2018 - 4:54 مساءً

ترمب: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي الأكثر تعقيدًا بالعالم

اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الصراع الفلسطيني الإسرائيلي القضية الأكثر تعقيدًا في العالم.

وفي مؤتمر صحفي في واشنطن الجمعة، قال ترمب: “في حالة إسرائيل والفلسطينيين علينا أن نعقد أكثر الصفقات إشكالًا”.

وأضاف أنه “لا يزال يرى قراره نقل سفارة بلاده في إسرائيل إلى القدس قرارًا صائبًا، رغم الانتقادات التي واجهها من قبل كثير من البلدان”.

كما أعرب ترمب عن أمله في أن ينجح مستشاره جارد كوشنير في إنجاز تقدم في البحث عن سبل حل الصراع الفلسطيني -الإسرائيلي.

وقال إن كوشنير “يقع في قلب (المحادثات) ويعد خبيرًا لا نظير له في عقد صفقات، وإذا نجح سيكون ذلك إنجازًا هائلًا وأمرًا بالغ الأهمية بالنسبة لبلادنا”.

وكانت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي أكدت الخميس أن كوشنير والمبعوث الخاص للإدارة الأمريكية في المحادثات الدولية جيسون غرينبلات قريبان من إتمام العمل على إعداد خطة تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وطلب الرئيس محمود عباس خلال خطاب له الثلاثاء في مجلس الأمن عقد مؤتمر دولي منتصف 2018 يشكل نقطة انطلاق لإنشاء “آلية متعددة الأطراف” لتحريك عملية السلام، رافضًا فيه أي دور كوسيط رئيسي لأمريكا.

ويطلق مصطلح “صفقة القرن” على خطة تبلورها الإدارة الأمريكية لتسوية الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، الذي توقفت مفاوضاته منذ أبريل/نيسان 2014؛ جراء رفض “تل أبيب” وقف الاستيطان، والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من حل الدولتين، على أساس دولة فلسطينية على حدود ما قبل حرب 1967، وعاصمتها شرقي القدس.

وفي 6 ديسمبر / كانون الأول 2017، قرر ترمب اعتبار القدس (بشقيها الشرقي والغربي) “عاصمة لإسرائيل”، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة، وسط استنكار عربي ودولي واسع.

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع