اليوم الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 8:01 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 21 يناير 2014 - 8:50 صباحًا

مختصر زاد المعاد في هدي خير العباد (11)

فصل في هديه صلى الله عليه وسلم في صلاة الضحى

روى البخاري في صحيحه عن عائشة قالت: { ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي سبحة الضحى وإني لأسبحها }. ([1])
وفي الصحيحين عن أبي هريرة قال: { أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بصيام ثلاثة أيام من كل شهر، وركعتي الضحى، وأن أوتر قبل أن أرقد } ([2])
ولمسلم عن زيد ابن أرقم مرفوعا: { صلاة الأوابين حين ترمض الفصال } ([3]) أي: يشتد حر النهار، فتجد الفصال حر الرمضاء، فقد أوصى بها، وكان يستغني عنها بقيام الليل.
قال مسروق: كنا نصلي في المسجد، فنبقى بعد قيام ابن مسعود، ثم نقوم فنصلي الضحى، فبلغه، فقال: لم تحملون عباد الله ما لم يحملهم الله؟ إن كنتم لا بد فاعلين ففي بيوتكم.
وقال سعيد بن جبير: إنّي لأدع صلاة الضحى وأنا أشتهيها، مخافة أن أراها حتما علي.
{ وكان من هديه صلى الله عليه وسلم وهدي أصحابه، سجود الشكر عند تجدد نعمة تسر، أو اندفاع نقمة }، { وكان صلى الله عليه وسلم إذا مر بآية سجدة – كبر وسجد، وربما قال في سجوده: سجد وجهي للذي خلقه وصوره، وشق سمعه وبصره بحولـه وقوته } ([4]) ولم ينقل عنه أنه كان يكبر للرفع من هذا السجود، ولا تشهد، ولا سلم البتة. وصح عنه أنّه سجد في (الم تنزيل) وفي (ص) وفي (اقرأ) وفـي (النجم) وفي { إِذَا السَّماءُ انشَقَت (1)} ([5]) وذكر أبو داود، عن عمرو بن العاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أقرأه خمس عشرة سجدة، منها ثلاث في المفصل، وفي (سورة الحج) سجدتين.
وأما حديث ابن عباس، أنه صلى الله عليه وسلم لم يسجد في المفصل منذ تحول إلى المدينة، فهو حديث ضعيف، في إسناده أبو قدامة الحارث بن عبيد، ولا يحتج بحديثه، وأعله ابن القطان بمطر الوراق، وقال: كان يشبه في سوء الحفظ، محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى، وعيب على مسلم إخراج حديثه. انتهى.
ولا عيب على مسلم في إخراج حديثه لأنه ينتقي من أحاديث هذا الضرب ما يعلم أنه حفظه، كما يطرح من أحاديث اليقظة ما يعلم أنه غلط فيه، فمن الناس من صحح جميع أحاديث هؤلاء الثقات، ومنهم من ضعف جميع حديث السيئ الحفظ، فالأولى طريقة الحاكم وأمثاله، والثانية طريقة ابن حزم وأشكاله، وطريقة مسلم هي طريقة أئمة هذا الشأن.

وإلى اللقاء في الحلقة القادمة إن شاء الله تعالى
جمع وترتيب : إيهاب أبو لبدة – المدرّس في المسجد الأقصى المبارك .

([1]) البخاري الجمعة (1076) ، مسلم صلاة المسافرين وقصرها (718) ، أبو داود الصلاة (1293) ، أحمد (6/170) ، مالك النداء للصلاة (360) ، الدارمي الصلاة (1455) .
([2]) البخاري الصوم (1880) ، مسلم صلاة المسافرين وقصرها (721) ، الترمذي الصوم (760) ، النسائي قيام الليل ، وتطوع النهار (1678) ، أبو داود الصلاة (1432) ، أحمد (2/505) ، الدارمي الصوم (1745) .
([3]) مسلم صلاة المسافرين وقصرها (748) ، أحمد (4/367) ، الدارمي الصلاة (1457) .
([4]) الترمذي الجمعة (580) ، النسائي التطبيق (1129) ، أبو داود الصلاة (1414) ، أحمد (6/217) .
5]) سورة الانشقاق آية : 1 .

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة : ,

اتـرك تـعـلـيـق 1 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع

  1. 1
    ضيف says:

    صلاة خفيفه ثوابها عظيم شكرا يا شيخ …