اليوم الجمعة 20 يوليو 2018 - 7:38 صباحًا
أخر تحديث : السبت 14 يونيو 2014 - 9:17 صباحًا

تضم أهم مراقد الشيعة: مسلحو العشائر على مشارف سامراء

اندلعت الاشتباكات بين مسلحي العشائر السنية وقوات المالكي عند المدخل الشمالي لمدينة سامراء على مسافة 110 كيلو متر شمال بغداد.
وتحوي سامراء – وفق المعتقد الاثنى عشري – “مرقد الإمامين العسكريين؛ علي الهادي الإمام العاشر، وحسن العسكري الإمام الحادي عشر”، والذي أدى تفجيره عام 2006 إلى اندلاع نزاع طائفي قُتل فيه الآلاف.
وذكر شهود عيان أن المسلحين أتوا بسيارات دفع رباعي، على الأرجح من مدينة تكريت 160 كيلومتر شمال بغداد، والتي سيطروا عليها في وقت سابق.
وأكدت مصادر أمنية أن سيطرة مسلحي العشائر على الأحياء الجنوبية من تكريت سهَّل لهم التحرك نحو سامراء.

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع