اليوم الخميس 26 أبريل 2018 - 8:30 صباحًا
أخر تحديث : الأربعاء 27 أغسطس 2014 - 8:01 صباحًا

حملة سلفية لمقاطعة الانتخابات البرلمانية في مصر

كشف ناشط سلفي بمصر عن قيام بعض الشباب السلفي بالتخطيط لحملة كبيرة لمقاطعة الانتخابات البرلمانية المقبلة، والتي لم يحدد موعد إجرائها وسط توقعات بتأجيلها إلى أوائل العام المقبل.
وقال الناشط السلفي، الذي تحفظ على ذكر اسمه خوفًا من الملاحقات الأمنية: إن “الحملة تتركز في الأساس على توعية الشعب المصري بجرائم النظام الحالي، فضلًا عن توضيح الفروق بين نظام الرئيس المعزول محمد مرسي والنظام الانقلابي الحالي”.
وأضاف خلال حديثه لـ”العربي الجديد” أن “الحملة تتركز على توضيح أن الأوضاع في مصر الآن باتت أسوأ مما كانت عليه أيام الرئيس المخلوع حسني مبارك، استنادًا إلى عودة فلول الحزب الوطني المنحل لتصدر المشهد السياسي مرة أخرى”.
وكانت محكمة مصرية قد قضت بالسماح لأعضاء الحزب الوطني المنحل بالترشح في الانتخابات البرلمانية المقبلة، بعد مطالبات عزلهم عقب ثورة 25 يناير 2011.
وتابع الناشط: “الحملة تعتمد على توزيع منشورات بأعداد كبيرة على المارة في الشوارع، بصورة سؤال وجواب لكي يسهل على رجل الشارع البسيط فهمها، فضلًا عن توزيع ملصقات صغيرة كتب عليها: قاطعوا الانتخابات”.
ولفت إلى لصق منشورات كبيرة لتوضيح حقيقة الانتخابات البرلمانية، على واجهات المباني والمحال التجارية وفي وسائل النقل العام.
وشدد على تنظيم عدد من الفعاليات من مسيرات ووقفات وسلاسل بشرية للدعوة إلى مقاطعة الانتخابات البرلمانية. وأضاف: “سيتم عرض الحملة بكافة تفاصيلها على قيادات سلفية داخل التحالف الوطني لدعم الشرعية، الموالي لمرسي، لإمكان اعتمادها وتعميمها أو ضمها لحملة قد يقوم بها التحالف خلال الفترة المقبلة”.

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected]

موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

قوانين وسياسة الموقع