اليوم الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 9:35 مساءً

تصنيف آراء وأقلام

بوكس نُصّه موت!!! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 5 ديسمبر, 2017

بوكس نُصّه موت!!! مواطن عربي من دولة (عربستان) ارهقته الإجراءات الروتينية الحكومية المملة من المسؤولين، مثله مثل الكثيرين غيره، ممن لا يملكون الواسطة ولا الوسيلة ولا (كرت غوار )، هذا المواطن لم يجد أمامه الا ان يحمل كيساً ويجمع العلب الفارغة (الإكسل والبلو) ويبيعها بالكيلو، وهي مهنة شريفة طبعا، ولا حرج فيها.. لكن لو لم يكن هذا المواطن شاباً جامعياً من الأوائل، وتقدم لمكاتب المفتشين المحترمين من أول تخرجه لتلقي وظيفة محترمة تليق به.. وذهب الى المختار مرات عديدة طالباً وظيفة وعاد مُنكساً رأسه لأنه أنتخب غيره!!. وطبعا تعرفون مكاتب التوظيف روح وتعال، وكيف تنقلب الأمور فيها، ضمن تبريرات فلسفية لا تنتهي وبيروقراطية لا تخر منها المياه ولا الرمال المتحركة.. هذا ما جعل صاحبنا ينتظر سنوات ، على أمل… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أصبح الحجاج والمعتمرین (بیزنس) سلعة تباع وتشترى!! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 27 سبتمبر, 2017

أصبح الحجاج والمعتمرین (بیزنس) سلعة تباع وتشترى!! مما قرأناه في كتب التاریخ أنھ كان العرب في الجاھلیة ( قبل الإسلام ) یتسابقون على خدمة ورفادة حجاج البیت العتیق لیس طمعاً بالكسب المادي.. بل كان شرفاً كبیراً یتفاخرون بھ، فلم یكونوا في ذلك الزمان یعرفون شیئاً عن السمسرة والبیزنس والعمولات في بیع الحجاج والمعتمرین، ورغم ان منطقتنا العربیة مرت منذ القدم بأوضاع سیاسیة متقلبة لكن بقي الناس يجلون ویحترمون كل أمر مرتبط بالدین والعبادات. وكان الذین یعملون في مجال خدمة زوار البیت الحرام (الحجاج والمعتمرین) یعتبرون عملھم هذا تشریف أكثر مما ھو مواضیع تجارات ھدفھا الرّبح والكسب وزیادة ثرواتھم، لم أكن اتوقع أن عملیات (البیزنس) في زمن العولمة القذرة والحقیرة اخترقت عرین وزارة الأوقاف في جمھوریة (عربستان) ونخرتھ بسوس النذالة والفساد… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

لصوصنا .. ولصوصهم ؟! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 14 سبتمبر, 2017

لصوصنا .. ولصوصھم ؟! على ھامش الأخبار الواردة عن اختلاس مسؤول في أحد المجالس المحلیة !!. قرأت في كتاب: (محاضرات الأدباء: 3\191 (أن سُلیمان وكان من أشھر لصوص الدولة العباسیة ، خرج لیلة بأصحابھ ، وھم لفیف من الحرامیة المحترفین الى دار بعض الصیارفة لسرقتھ فاختلفوا مع بعضھم البعض في الطریق.. فلما أرادوا الانصراف، قال بعض أصحابھ: دعنا نقم على مفارق الطرق، لنأخذ من بعض المارة نفقة یومنا..(خاوة). فقال لھم سلیمان زعیمھم: على ألا تبطشوا بھم. فقالوا لھ: وھل یفعل ذلك الا الجبان النذل؟. فبینما ھم كذلك إذ مر شاب ذو ھیئة.. فلما قرب سلّم علیھم، فرد علیھ بعضھم السلام.. فقام إلیھ بعضھم ، فقال رئیسھم: دعوه، فإنھ سلّم لیَسلم.. وأجابھ بعضكم فقد صار لھ ذمة بذلك. قالوا: فنخلي سبیلھ. قال:… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

مسلمي بورما یحرقھم المسلمون بصمتھم وتخاذلھم؟!! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 7 سبتمبر, 2017

مسلمي بورما یحرقھم المسلمون بصمتھم وتخاذلھم؟!! من خلال صمت عالمي عربي وإسلامي مُریب مجلل بالخزي والعار والشنار والدناءة تقوم حكومة بورما البوذیة تارة بذبح المسلمین وتارة حرقا بالنیران ” جماعیا” مذكرین لنا بما قالھ الله تعالى في كتابھ العزیز: ( والسماء ذات البروج والیوم الموعود وشاھد ومشھود قتل أصحاب الأخدود النار ذات الوقود إذ ھم علیھا قعود وھم على ما یفعلون بالمؤمنین شھود ) الأخدود وھو الخندق العریض الذي حفر في سالف الزمان لحرق المؤمنین الثابتین على دینھم وعقیدتھم بالنیران فقد قامت بتجدیده رئیسة وزراء بورما المجرمة حاملة جائزة نوبل للسلام زوراً وبھتاناً !!! والذي نطالب المجتمع الدولي بسحبھا منھا.. عن اي ارھاب یتحدث ھذا العالم الفاجر بكافة أطیافھ وعن أي سلام الذي یغض الطرف حینما تكون الضحیة “مسلما” بینما نراه… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ساقطة.. وأسمھا السیاسة العربیة! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 7 سبتمبر, 2017

ساقطة.. وأسمھا السیاسة العربیة! حین تشرب من ماء نھر البردى الشامي تشعر وكأنك تشرب ماء ّزمزمّ .. حین تأكل حبة من تفاح العراق تشعر وكأنك تأكل من تفاحة أبونا آدم علیھ السلام.. حین تزور المغرب العربي تشعر أنك قدماك تطأ أجمل بلاد البشر.. حین تعلك القات (نبتة مخدرة) في الیمن تشعر بأنك قد امتلكت أنھار الكون كلھا .. حین تدخل أجواء لبنان تشعر بأن كل فتیات الشرق مكشوفة الصدور هنّ مشروع لیلة حمراء.. وحین تعیش في دول الخلیج تشعر بأنك مجرد ( ُجرذ) .. معلق في رقبتھ بطاقة مكتوب علیھا.. لاجئ عربي حقیر… وحین تعیش في دول أوروبا تشعر لأول مرة بأنك إنسان بمعنى الكلمة .. لھ ما لھم وعلیھ ما علیھم … تلك سطة أسرع طریق للوصول للھدف… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

باختصار ، حول ما يحدث في اراكان _ بقلم : د. عمر عبد الكافي

بتاريخ 6 سبتمبر, 2017

لن أرفق الصور لبشاعتها فيمر احدكم على المنشور ولا يقوى على اكماله .. فقط اقرأ المنشور الى آخره ! لا بأس أن تُعطي من وقتك 90 ثانية لتعرف ما هي مشكلة ((بورما)) والمسلمين فيها . القصة باختصار : دولةٌ مستقلة اسمها أراكان بها 3 ملايين مسلم، بدء من خلالهم ينتشر الاسلام في دولة مُجاورة اسمها بورما ذات الأغلبية البوذية، في عام 1784 أي قبل 230 سنة حقَدَ البوذيون على المسلمين في أراكان فحاربوها وقتلوا المسلمين فيها وفعلوا بهم الافاعيل، وضموا أراكان لبورما وغيروا اسمها إلى (مينمار) واصبحت جزءً من بورما، واصبح المسلمون بعد أن كانوا في دولة مستقلة اصبحوا أقليّة (عددهم 3 او 4 ملايين) والاغلبيه بوذيه وعددهم 50 مليون. كَوَّنَ المسلمون قرى مستقلةً لهم يعيشون فيها ويتاجرون، وفيها جمعيات تكفل دعاتَهم ومساجدَهم،… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

خيط قميص النوم – بقلم : عادل بدران

بتاريخ 15 أغسطس, 2017

أغرى جمیع العرب!! حسب الإحصائیات الاجنبیة للمسؤولین عن ” غوغل ” تم تسجیل الرقم القیاسي لفیدیو عن ممثلة الأغراء غادة عبدالرازق وھي في جزر المالدیف، أو لدقة المعلومات.. البث المباشر من سریرھا في داخل غرفتھا حیث تقیم في جزر المالدیف، الأكثر بحثاً من العرب على “غوغل”، والأكثر نشاطاً وتداولاً وانتشاراً عبر كافة مواقع التواصل الاجتماعي في الأیام الماضیة.. ولأن الاستاذ الخبیر “غوغل” یعرف أطباعنا وأمزجتنا العربیة جداً، وجمیع فضولنا الذي لا یتوقف ولا یشبع عند حدّ فبمجرّد أن تكتب حرف (الغین) حتى یأتیك بالجملة المتوافقة لمیولك ولھواك وما تطلبھ: “غادة عبدالرازق في المالدیف”؟ و”غوغل أفندي” ھذا یذكّرني بقصة شاب ھندي كان یعمل في أحد الصیدلیات بدبي حیث وقف أمامھ رجل عربي خلیجي كبیر نوعاً ونسي اسم الدواء المضاد… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

بقلم: عادل بدران _ ما الفرق بین المباطحة (المصارعة الحرة) والانبطاح؟!

بتاريخ 3 أغسطس, 2017

ما الفرق بین المباطحة (المصارعة الحرة) والانبطاح؟! ” النائب الأردني یحیى أبو السعود یعتبر من نشیطي البرلمان الأردني وایقونة أردنیة ھزمت غرور إسرائیل.. یا رجالة”.. كان ھذا عنوان الأخبار الواردة من كافة العالم صباح الیوم یحتفي بانتصار النائب السعود على الدولة العبریة الذي حققھ البارحة على ضوء “معمعة” (المباطحة) التي عجت بھا مواقع الأخبار الالكترونیة العالمیة ووسائل التواصل الاجتماعي. مع احترامنا الكبیر للنائب السعود ومؤیدیھ من ھذا النوعیة من محبي وعاشقي المباطحة البدنیة (المصارعة الحرة)، لا نرید ان نتحدث عن قوة إسرائیل العسكریة الھائلة وترسانتھا النوویة، ولا عن تفوقھا العلمي التكنولوجي الكبیر وتفوقھا الاقتصادي المستقر وھي دولة نسبیاً صغیرة جداً مقابل المحیط العربي الھادر من حوالیھا، ولا عن تفوقھا وغطرستھا السیاسیة اقلیمیا ودولیا.. اود فقط ان أعلمھم بآخر الانجازات “طازة” الذي حققھ ھذا “الكیان”… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

بوّاباتُ الأقصى المُمَغنَطَة بقلم : عبد الحي إغبارية

بتاريخ 24 يوليو, 2017

بوّاباتُ الأقصى المُمَغنَطَة وَقَفوا وَرَصُّوا صَفَّهُم رَصَّا وَتلاحَموا في جَمعِهِم قُرصا ضَاقَ المكانُ على رَحابَتِهِ في حَشدِهِم فاكتَظَّ وَاغتَصَّا هَتَفوا وَقَولُ الحَقِّ يَجمعُهُم وَالشَّمسُ تَقرُصُ جِلدَهُم قَرصا لا تَدخُلُوا الأقصى على وَهَنٍ لا تَقبَلوا كَشفًا وَلا فَحصا بوَّابةُ الأقصى مُمَغنَطَةٌ قد مَغنَطوا بَوَّابةَ الأقصى النَّاسُ في بوَّابةِ الأقصى حرِصوا وزَادَهُمُ الوَفا حِرصا وَقفَ الرَّجالُ على فُحولَتِهِم سُورًا مَنيعًا قامَ وارتَصّا وَكذا النِّساءُ على نُعومَتِها ما أظهَرَت عَجزًا ولا نَقصا ضَجُّوا وقد رَخُصَت نُفوسُهُمُ حَيثُ التَّحدِّي زَادَها رُخصا بَوَّابةُ الأقصى مُمَغنَطَةٌ قد مَغنَطوا بوَّابةَ الأقصى حَشدٌ على بوَّابةِ الأقصى أدَّى صلاةَ الظُّهرِ واستَوصى بِالقُدسِ خَيرًا حينَ حَلَّ بِها وَأتى بِما فيهِ الهُدى وَصَّى صاحُوا لعَلَّ الصَّوتَ يوقِظُ مَن في صَدرِهِ قَلبٌ قَد استَعصى نَادَوا زَعامَاتٍ… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

هل يجوز للمرأة أن تكون قاضية ؟.

بتاريخ 28 أبريل, 2017

ذهب جمهور العلماء إلى أنه لا يجوز للمرأة أن تتولى القضاء , ولو ولِّيت أثم المولي , وتكون ولايتها باطلة , وحكمها غير نافذ في جميع الأحكام , وهو مذهب المالكية والشافعية والحنابلة , وبعض الحنفية . انظر : “بداية المجتهد” (2/531) , “المجموع” (20/127) , “المغني” (11/350) . واستدلوا على ذلك بجملة من الأدلة : 1- قول الله تعالى : ( الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ ) النساء/34 . فالرجل قيم على المرأة , بمعنى أنه رئيسها وكبيرها والحاكم عليها , فالآية تفيد عدم ولاية المرأة , وإلا كانت القوامة للنساء على الرجال , وهو عكس ما تفيده الآية . 2- قوله تعالى : ( وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ) البقرة/228 . فمنح الله تعالى… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ليالي الشتاء – بقلم : سجى أحمد هنية

بتاريخ 21 مارس, 2017

ليالي الشتاء اكرهُ جرح الساعات، ابكي بها ولا اشعر بمرور الوقت من مطلع الشمس حتى ظهور القمر ، مكسورة من الهوى الذي لا مكان له ولا بأي فصلٍ كان، لا بحلول الامطار ولا بربيع الازهار . همستُ بِبراءة حبي ايام، وكان فصل الشتاء بجسدي اعوام، ببرودة الكلام وبرق القلب وامطار العين وعاصفه العقل المتشتت، جسدٌ ذابل مكسور كجذع شجره يميل مع الهوى. قلي لي متى سأدخل فصل الربيع، اكون غصنًا اخضر يعرف الثبات، بعيون مشرقه مقبله لسعادةٍ بقلبٍ مزهرٌ ينبض بألوان الصيف المفرحه لعقل صافٍ واعٍ . هل سأعيش منتقلة من شتاء الى خريف ومن خريف الى شتاء؟!! غافلةٌ جاريه مع امطار الوادي التي تبقى بالظلام، بعيونٍ مكحله ساكنه وقلبٍ معتم بسواد الليل وعقلٍ صامت مات… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

جُلَساءُ مُزعِجون _ بقلم : هدى عقاد

بتاريخ 14 يناير, 2017

جُلَساءُ مُزعِجون من المروءة أن تجيء لِمن شاجرتَ معترفًا بخطئِك.. ومن أشد ما يُغيظ أن تَتَفاجأ بِهِ يستأذِنُك ليرتدي حُلّة العالم بكّلّ شيء، فيُثبت عليكَ إثمَكَ، وينخرط في تذنيبكَ بصياغة استعجابِ من يُفتي في الصواب من الخطأ؛ جيد أنك أدركتَ ذلك! هذا بالفعل لا يجوز! كيف فعلتَ هذا ؟! أنا عَجبتُ منك وقتها ! حقًّا عَجِبت ! عليكَ أن تحسّن من نفسك وتتغير، فالاعتذار والاستدراك خيرٌ مِن مواصلة الخطأ!… ويزيد على ذلك رغيًا كثيرًا فهو لا يرى في ذاتِه شيئًا يُعاب، أو ما يمكن أن يُقدِّمَه هو الاخر خطيئةً تطلبُ العفوَ مقابلَ العفوِ حتى يُذاب العَتَب وتَستَهِلَّ الوجوهُ بالمحبةِ المتراضية. كم هو رُقِيٌّ أن تكون لَكَ القابليّة لِتقتنِعَ بِنقاطٍ عَرَضها مُناظِركَ في نقاش.. وكم تستشعر سخافتَهُ حين يحسب ذلك… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

مشروع بطانية دافئة (احرام) لكل انسان محتاج؟! بقلم : عادل بدران

بتاريخ 28 نوفمبر, 2016

مشروع بطانية دافئة (احرام) لكل انسان محتاج؟! هل تبحث عن رضى الله تعالى وعن السعادة في الدنيا والآخرة.. هل تبحث عن الجنة.. هل تبحث عن صدقة جارية ذكية، وأنا لا أٌقصد بذكية أنها صدقة (ديجيتال( ولكنني ما أقصده بذكية أنها قليلة التكلفة لكنها عظيمة الأجر والثواب.. تجعلك تبدو أمام نفسك في أزهى وأبهى أيامك ، والله أعلم. عزيزي المسلم: نحن على موعد قادم مع الشتاء والبرد وفي ليالي الشتاء القارس القادمة.. وقد جربناها في الأيام السابقة مع هبوب رياح (الشرقية) اللاسعة.. قل لي بربك عن صدقة أعظم من (احرام) بطانية صوف دافئة تقدمها لإنسان وشخص قد يحتاجها. … لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

خواطر من الدين والحياة: حُطّ لايك يا عزيزي لهذه النخبة!- السيد عادل بدران

بتاريخ 25 أكتوبر, 2016

أعترف أني صرت هذه الأيام عصبياً ما وثائراً ومزاجياً في الفترة الأخيرة ولله الحمد والشكر، حتى صار يفرّ مني أقرب الناس لي هم (أهل بيتي) وأصدقائي ويتهمونني بحمل السلم بالعرض بسبب كتاباتي ومواقفي الجريئة، مع أن حمل السلم في الطول لا يقل خطورة وعباطة ووزناً عن حمله في العرض فكلاهما سيّان وتعتمد طريقة الحمل على المكان الذي تريد ان تنقله اليه…؟!
 نشعر بالنرفزة والغضب وينتابنا الاكتئاب عندما نرى العالم من حولنا يتحضّر، العالم يتقدّم، العالم يبني بلده ووطنه، العالم يتخلّص من أدرانه، العالم يغتسل من الفساد، العالم يقدّم نموذج للتقدّم للرقي للإنسانية ونحن ما زلنا مكانك سر ونحفر في ذات الحفرة، حفرة التخلف والرجعية والهدم ، والفساد والمنفعة الشخصية وخذلان الأوطان والأنانية المفرطة والطبقية السياسية التي لا ترى ولن… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

يا عرب هبوا للدفاع عن شرف هيفاء وهبي ونجدتها!!! بقلم :عادل بدران

بتاريخ 12 أكتوبر, 2016

للدفاع عن شرف هيفاء وهبي ونجدتها..!!! يا عرب..؟ هبوا قال عليه الصلاة والسلام: (أفضلَ الجِهادِ كلمةُ حقٍّ عندَ سلطانٍ جائرٍ) أخرجه الألباني وقال: اسناده صحيح. وصلت إلى فلسطين قادمة عن طريق الأردن .. أنها هيفاء وهبي تلك التي وصلت إلى النجوميّة العالميّة.. بسبب أُغنية واحدة قذفت بها إلى المجد هي أغنيتها “بوس الواوااا” شاغلة الناس ليلاً ونهاراً.. حيث أنجرف على انغامها حكام العرب وهاموا بها!! وعلى أنغام تلك الموسيقى قامت الأعراس، وُقدَّمت عروض الأزياء، وعلى إيقاعها رقصت عواصم العرب ليلاً، وذهبت إلى أعمالها ومشاغلها صباحاً.. جميع وسائل الاعلام والمحطات الفضائية وكافة الصحف العربية تتابع أخبار موكب السلطانة هيفاء أين وصلت في طريقها الى فلسطين لإحياء حفلاتها الماجنة.. تلبية لدعوة مختار الضيعة المُغرم جداً بهيفاء وهبي وأغنيتها (بوس الواواا) مثله… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

على شرف فخامتك ألفي لايك -بقلم :عادل بدران

بتاريخ 19 سبتمبر, 2016

على شرف فخامتك ألفي لايك  من يوميات مختار عربي يعيش في الاحلام الوردية.. طلب من سكرتيرته ان تقوم بالاتصال بالمدراء ورؤساء الأقسام تدعوهم لاجتماع عاجل في مكتب المختار.. حضر جميعهم على الفور ولم يتخلف أياً منهم، فاطلعهم ان يوم الأثنين المقبل سيكون يوما هاما بالنسبة للمؤسسة، إذ انهم سيكونون على موعد مع أحد المفتشين من قسم الرقابة و” التفتيش” في الوزارة حيث سيأتي لتقييم اداء المؤسسة العامة (المجلس/البلدية) والعاملين فيها. طلب من جميع الموظفين التعاون مع مندوب الحكومة الكبير الذي سيقوم بزيارة المؤسسة.. اعداد وتحضير كافة الأوراق والوثائق والتقارير اللازمة لاستيفاء كافة شروط “مؤشرات الأداء” التي سيأخذها المندوب بعين الاعتبار في اطار عمله لتقييم أداء المؤسسة.. كما انه أكد عليهم مرارا وتكرارا ان سمعة المؤسسة وسمعته شخصياً مرهونة على نتائج هذه الزيارة وتقرير… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

أنتِ لستِ رجلًا – بقلم :هدى عقاد

بتاريخ 24 أغسطس, 2016

أنتِ لستِ رجلًا قِفي في اي مكانٍ ترينَ مِنْه اِنبلاج الصبحِ وأنصتي إلى أنفاسِ الطبيعةِ، ستُدركين وقتئذٍ بأنَّكِ لستِ رجلًا!.. أمعني بتحركاتِها وهي تَنسجمُ بكيفيَّتِها وكلِّياتها مع فطرة خَلقِها ولا تنازِعُها، فالطبيعة أنثى عريقةٌ تمدُّ بهاءها وخضرتها حيثما أُتيح لها؛ فأينما خَصُبَت الارض كانت حلالًا عليها وأينما بارت كانت حدًّا لِتماديها، وهي الأُمُّ الأولى تَلِدُ ما عليها بِإِذْنِ رَبِّهَا وتكفل صغارها في حضانتِها ليكبروا ويَنْموا تامِّي العافية، هكذا لتُعلِّمكِ فنَّ الحياةِ فَتَعلَّمي!.. قد حباكِ الله بمزايا لكِ أنتِ فقط، فلا تتنكّري لحقيقتكِ وتُناقِضيها بل عيشي معها بِسلام، ولا ترفضي طيباتِ ما رُزِقْتِ طمعًا بِمَا هو ليس لَكِ، فإنَّ الرّغبةَ بالَّذي في يد الآخرين عادةٌ سيِّئةٌ فَتجنَّبيها. أنتِ قوية ومُؤثرة.. أنتِ… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

طبعة جديدة لكتيب تأصيل الطريقة النبوية في إقامة الدولة الاسلامية

بتاريخ 25 يونيو, 2016

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله الأخوة والأحبة الأفاضل السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يسعدني ان أضع بين أيديكم الطبعة الثانية، المنقحة والمزيدة من الكتيب الذي أصدرته قبل عام ونصف من اليوم، بعنوان: ( تأصيل الطريقة النبوية في إقامة الدولة الاسلامية )، الذي كان له وعليه بحمد الله وكرمه وفضله ومَنّه قبول وطلب، لما فيه الخير الكثير، بكلمات الشكر والاعجاب والاشادة والنصح، ولا أزكي نفسي على الله، فأخذت بجميعها وعملت على تنقيحها وتنسيقها، وزدت فيها بعض التعريفات والشروحات، ليسهل على عامة الناس فهمه، لتكون الاستفادة منه عامة وليست خاصة. أشكر كل من ساهم بالنصح او التوجيه او المساعدة بأي شكل من الاشكال، وأشيد خصوصا بمن ساهم بالتنسيق وبمن تكفل بنفقة الطباعة. جزى… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

كلمة شكر على تعزية

بتاريخ 17 يونيو, 2016

كلمة شكر على تعزيـــة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يقول الله تعالى في محكم التنزيل (( ولنبلونكم بشيءٍ من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين )) رحم الله الأستاذ سميح زامل ابو مخ رئيس اللجنة الشعبية في باقه الغربية رحمةً واسعة وجمعنا به في جنان النعيم على حوض نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم . تتقدم اللجنة الشعبية في باقه الغربية بجزيل الشكر والامتنان والتقدير والعرفان لكل من قدم لنا التعزية الصادقة والمواساة الحسنة في وفاة رئيس اللجنة الشعبية في باقه سواءً كان ذلك بالمشاركة في الجنازة أو الحضور إلى بيت العزاء أو الإتصال هاتفياً ونسأل الله أن يجنبكم الشر، وان يحفظكم ذخرا ًوسنداً لشعبكم ومجتمعكم . نسأل الله أن يبارك في فيمن بنى وشيد… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

نكبتنا … محمد حاج يحيى

بتاريخ 13 مايو, 2016

السلام عليكم نكبتنا يوم جعلنا شريعة ربنا خلف ظهورنا وتمسكنا بالقومية والوطنية .. ولا عزة للمسلمين إلا أن يرجعوا إلى دينهم .. النكبة الحقيقية هي أن تدخل إلى مدارسنا الإعدادية والثانوية فلا تجد فيها أكثر من ١٠٪ مصليا ، وقليل منهم من يصلي الفجر في وقته ! النكبة الحقيقية حين نزعت المرأة حجابها وعصت ربها !! النكبة الحقيقية حين كان الناس يترددون على مقام الشيخ مشرف ومقام الشيخ مسعود يستشفون بتراب القبر وربما دعوهم من دون الله !! النكبة الحقيقية حين قدّمنا التافهين من الناس كالعلمانيين والشيوعيين وأقصينا الصالحين والعلماء !! النكبة حين جعلنا درس الدين في المدارس درس لعب ولهو ولا يؤبه من يُنصّب لتعليمه !! ولا مانع أن يكون معلم الرياضة أو معلم الإنجليزي .. ولا غضاضة أن تعلم حصة الدين امرأة متبرجة… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...