اليوم الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 5:39 صباحًا

تصنيف شعر وادب

نصّ مطلعُهُ “فوريمةٍ طللٌ لها نادانيه” – محمد محمود عرو

بتاريخ 24 ديسمبر, 2014

نصّ مطلعُهُ “فوريمةٍ طللٌ لها نادانيه” فوريمة طللٌ لها نادانيه *** ما زال عطر بنانها ببنانيه أَكِناسُها في القدس أم حيفا أم الـ *** ـآلِ الّذي أسقانيه وبنانيه؟ ما أقهر القلب الّذي يبدي لنا *** ممّا خفى فينا جروحًا قانيه مرّت دوابرُ قد كبُرتُ بها فهل *** كبـُرتْ غزالتنا وصارت بانيه؟ أغدت عطوفَ البان تلوي عندها *** تبدي من الأفلاك خودًا غانيه أم أنّها ما انفكّ يضحك سنّها *** في طفلة طافت عليّ بآنيه؟ وأظنّ مبسِمها سينطق قائلًا: *** “ما أنتَ يا هذا بكفوِ بيانيه بسمار جيد وانسكاب ذوائب *** وقوامِ طولٍ في زُها عَيدانيه وعقوق قدٍّ في تأرجح ما لنا *** ولدونة الأغصان من أغصانيه وتأوّدٍ في رمح صوتي لم يزل *** صهلًا، فما أدراك ما كروانيه؟! فأنا… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

فَــرَاشـــة- شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث

بتاريخ 5 ديسمبر, 2014

فَــرَاشـــة شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث حُومِي كَمَا يَحلُو لَكِ وَتَنَقَّلِي فِي رَوضِكِ وَتَمَايَلِي وَتَدَلَّلِي فاللَّهُ أحسَنَ خَلقَكِ تِيهِي فَأطيَافُ السَّمَاءِ تَغَارُ مِن أطيَافِكِ هَذِي الطَّبِيعَةُ كُلُّهَا مَخلُوقَةٌ مِن أجلِكِ ألزَّهرُ والأشجَارُ والأنهَارُ تَرقُصُ حَولَكِ والشَّمسُ شَلّالٌ سَمَاوِيٌّ يُرَاقِصُ قَدَّكِ والأخضَرُ المَطرُوحُ يَستَجدِي خُطَى أقدَامِكِ سِيحِي إذًا واطَّوَّفِي فالأرضُ مِن أملَاكِكِ وَمَعَ الغُصُونِ تَمَايَلِي فالجَوُّ طَوعُ بَنَانِكِ وَتَمَتَّعِي فِي خَيرِهَا إنَّ الحَلَالَ حَلَالُكِ وَتَمَنَّعِي عَمَّا يَضُرُّكِ فالحَرَامُ حَرَامُكِ أنتِ المَلِيكةُ في الرِّيَاضِ فَجَرجِرِي أذيَالَكِ وَتَمَختَرِي مَا بَينَ جُندٍ أو وَصِيفَاتٍ لَكِ فَجَمِيعُ هذَا الحَشدِ يَرتَعُ فِي نَعِيمِ جِنَانِكِ الأصفَرُ الذَّهَبِيُّ يَلثُمُ ثَغَرَ زَهرٍ لَيلَكِي والَّليلَكُ الخمرِيُّ يَفتَرِشُ الأدِيمَ وَيَتَّكِي والأبيَضُ الثَّلجِيُّ يَسطَعُ تَحتَ ظِلٍّ حَالِكِ والأحمَرُ الوَردِيُّ يَقطُرُ بَهجَةً لَا يَشتَكِي طِيرِي كَمَا يَبدُو لَكِ جُودِي بِحُسنِ جَمَالِكِ إنَّ الحَيَاةَ جَمِيلَةٌ وَقَصِيرَةٌ كَحَيَاتِكِ لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

لي رسالة في المختصر – محمد عثمان ابو بكر

بتاريخ 10 نوفمبر, 2014

يا سيدنا عمر … لي رسالة في المختصر أبو لؤلؤة قد حضر.!! وله تلاميذ بكل شارع وخلف كل دار معه قنوات العار تلفق الاخبار…. وله أنصار من كل المهن وكل الاعمار عملاء ، دعاة حرية ، قادة حرب … شيوخ ، ثوار…. وشيخ الازهر يدًا بيد مع حاضرة الفاتيكان والحاخام الأكبر…وكل الاحبار ****** يسيرون بطريق سراب تدفقوا من كل حدب طرقوا كل باب لينشروا الخراب تسبقهم دعاية وكل راية وغاية .. ليحاربوا الإرهاب في بيجي وتكريت وسنجار في الرقة وكوباني والانبار وتدور الفتن … بطرابلس والخرطوم وعدن حرقوا الحلم الجميل في القاهرة دفنوه من غير كفن ولم يعد لنا وطن …. جميعهم يطاردون العصافير ويسرقون المطر …. وأصبحنا حقل تجارب ولعبة البشر وغرقنا بمستنقع الحقد لاسفل منحدر لذا يا سيدنا عمر جميعنا يستشعر الخطر …! لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

قلائِدُ على السُّطُور – شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث

بتاريخ 6 نوفمبر, 2014

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

“رامُ الله” شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث

بتاريخ 8 أكتوبر, 2014

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

وللأضحى سلام – محمد عثمان ابو بكر

بتاريخ 4 أكتوبر, 2014

وللأضحى سلام بمناسبة عيد الاضحى المبارك كل عام وانتم بخير يا ابراهيم سلام عليك يوم ابتليت وصدّقت ما رأيت وصبرت واحتسبت وعزمت أي عظيم انت !! ****************** وسلام عليك يا اسماعيل يوم اطعت وسلّمت وأسلمت ما أعظم ما فعلت !! ****************** سلام على نبي العرب على النبي المُنتجب سلام عليك أضأت الوجود أزلت الكُرب فلولاك يا رسول الله ما عُرِفت صلة او نسب ولا عرفنا ان نبي الله ابراهيم ابو الانبياء اصل العرب ****************** سلام على مكة ارض السلام سلام على الحجيج فيها كأسراب الحمام اليكِ تهفو القلوب وكل الدروب تشير للبيت الحرام ففيكِ يُرددُ احلى الكلام وفي المدينة يرقد خير الأنام وزيارته تكون مسك الختام ****************** سلام على دمشق بلد العاشقين سلام عليك الآن وفي كل حين فانت الرقيقة والحقيقة واليقين قد عرفناك بلد العطر والفل والياسمين فمن اطلق الرصاصات على المفردات واخرس الاصوات وصادر الحروف والكلمات دمشق يا حبيبة العشاق قولي لنا انك قادرة ان تقطعي الايادي الغادرة قد عرفنا مدى الحقد يا دمشق وعرفنا المؤامرة السافرة سلام عليك اليوم ويوم النصر تكتمل الدائرة ****************** سلام على القاهرة يوم تعود لها الذاكرة سلام على مساجدها أزقتها، مكتباتها العامرة سلام على نجوم مصرالساهرة يوم اطلقتْ… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

الاقصى عقيدة – بقلم أمير بهاء الدين

بتاريخ 29 سبتمبر, 2014

صلاةُ الليلِ أتبعَها صلاةَ الفجرِ، في المَسرَى .. وقبلَ الظهرِ ملحَمةٌ أُصيبَ بِها، وقَد صبَرا .. وبعد الظهر مظلومٌ يقومُ الليلَ بالأسرى .. ويُمضي الوقتَ محتَسبًا ويتلو الآيَ والذّكرا .. جزاهُ اللهُ مِن بطلٍ وضاعَفَ للفتى الأَجرا .. سيَفنى الليلُ منقشعًا ويبقى أجرُ مَن شَكَرا .. ويُمحَقُ كلُّ باطِلِهِمْ ويعلو الحقُّ مُنتَصِرا لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

لعلك ايها القاضي ـ امير بهاء الدين

بتاريخ 28 سبتمبر, 2014

لعلّكَ أيّها القاضي تريدُ اليومَ أعذارا .. تظنُّ الأَسرَ ثبّطني وأنْ آتيكَ مُنهارا .. ولكن خابَ ما ترجو جُزيتَ الخزيَ والعارا .. فخذ منّي ومت غيظًا فلن أخفيكَ أخبارا .. فلا أخشى محاكمكُم ولستُ أراكَ جبّارا .. ستقضي هذه الدنيا وتسكنُ بعدها النّارا .. لقد صلّيتُ في الأقصى سأفعلُ ذاكَ تِكرارا .. فضع في الدربِ أجنادا وقبلَ السورِ أسوارا .. وضع في معصمي قَيدًا تراني ازددتُ إصرارا .. فقد كنّا وما زلنا لبيتِ اللهِ أنصارا .. سنبقى رغم أنفِكُمُ عبادَ اللهِ أحرارا مهداة الى الاسيرين امين ذياب و محمد خلف لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

مِنَ البَيانٍ إلى مكّة _ شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث

بتاريخ 25 سبتمبر, 2014

مِنَ البَيانٍ إلى مكّة شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث أُلقيَت في حفل وداع الحُجاج في مسجد البيان في جت بتاريخ 13/09/14. مِنَ البَيانِ سَرَى في الجَوِّ إشرَاقُ مُعَطَّرُ الذِّكرِ فَيَّاضٌ وَدَفَّاقُ والشَّيخُ أحمَدُ مَاضٍ فِي رسَالتِهِ يَهدِي الى الرُّشدِ بالخَيرَاتِ سَبَّاقُ فِي ثُلَّةٍ نَذَرَت للهِ طاعَتَهَا هَاجَت بِهِم لَاعِجَاتُ الشَّوقِ فاشتَاقُوا وَأذعَنُوا لِندَاءِ الحَقِّ فِي شَغَفٍ وَفِي العُيُونِ رَقِيقُ الدَّمعِ بَرَّاقُ يَا سَائِرينَ ألا حُثُّوا رِكَابَكُمُ الدَّربُ صَعبٌ وَفِي الأسفَارِ إرهَاقُ وَبَادِرُوا مَع وُفُودِ الله وأتَلِفُوا حُجَّاجُ مَكَّةَ أنسَابٌ وأعرَاقُ فَإن وَصَلتُم فَمِنَّا بَلِّغُوا أبَدًا تَحِيَّةً مِلؤُهَا حُبٌ وأشوَاقُ الى الرَّسُولِ وَمَن في الرَّوضِ جَاوَرَهُ صَحَابةٌ زَانَهُم دِينٌ وأخلَاقُ وَعَرِّجُوا إن فَرَغتُم في البَقيعِ على بَقِيَّةِ الصَّحبِ عُبَّادٌ وَعُشَّاقُ خَاضُوا المَعَارِكَ أبطَالًا ذَوِي هِمَمٍ واستُشهِدُوا ولِوَاءُ الحَقِّ خَفَّاقُ يَا أرضَ مَكَّةَ مَا أبهَى مَسَاكِنَهَا تُرابُهَا عَنبَرٌ والمَاءُ رَقرَاقُ والنُّورُ يَسرَحُ حُرًّا فِي جَوَانِبِهَا والمِسكُ مُنتَشِرٌ والرِّيحُ عَبَّاقُ يَا بِشرَكُم إذ حَلَلتُم فِي… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

اول الغيث قطره – شعر: عبد الحي اغباريه

بتاريخ 18 أغسطس, 2014

لِكُلّ شيء فاتحةٌ . إذا صَلُحَت الفاتحه صَلُحت الخاتمه . ومسيرة الألف ميل تبدأ بخطوةٍ واحده. أوّلُ الغَيْثِ قَطْرَةٌ مُطْمَئِنَّه                                تَبْعَثُ الرُّوحَ فِي مَواتِ الأجِنَّه(1) وَتُمَنّي أدِيمَ أرْضٍ كَوَاهَا                                لَهَبٌ شَعَّ مِنْ رُؤُوسِ الأسِنَّه(2) أشْعَلَتْهَا الحَرُورُ نَاراً لِتَرْوِي                                غِلَّ صَيْفٍ وَتَنْثَنِي مُسْتَجِنَّه(3) سُحُباً تُرْسِلُ السَّمَاءَ وَتُهْدِي                             بَرَكَاتٍ مِنْ عَالِيَاتِ الأعِنَّه(4) أوَّلُ السَّيْرِ خَطْوَةٌ مِنْ مُجِدٍّ         … لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

“إنّ الهدايا على مقدار مهديها ” أ.شريف شرقيه

بتاريخ 1 أغسطس, 2014

*** “إنّ الهدايا على مقدار مهديها ” *** أهدت إلى غزّة الغرّاء جارتها ………….أكفان موتى وما ترمي معانيها فقلت والحزن في قلبي على وطني……. “إنّ الهدايا على مقدار مهديها” عجبت كيف لمصرٍ أن تخون دِما …….أهل الرّباط وقد طالت مآسيها أرض الكنانة أمّ الجمع كلّهم ……………..يا أمّ غزّة يا أغلى غواليها كوني كمن شرّف الدّنيا بوقفته ……. وأغلق الباب نادى : نحن أهلوها وأثلج الصّدر لم يقبلْ مهادنة ……. صان الكرامة أرض العُرب يحميها حتّى ابتلينا بكافور وزمرته ……مَن ضيّعوا الأهل شانوا اليوم ماضيها هيا اغسلوا العار لا ترضَوْا لأنفسكم ….. لباس ذُلٍّ صروف الدّهر تبقيها لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ارأيتم ؟؟؟ ـ شريف شرقية

بتاريخ 19 يوليو, 2014

رأيتم ؟؟؟ أرأيتمُ معنى الصّمود وكيف يُهْزَم ُ ظالمُ ؟ مَنْ نهجُهُ في ذي الحياةِ تسلُّطٌ وجرائمُ فنراه يشعل نارها مُسَخُ العروبة داعمُ ظنّ الخسيسُ بأنّنا شعب ٌ ضعيفٌ نائمُ وإذا صمودُ ك غزّة ٌ ! تهتزُّ منه قوائمُ فنَمَتْ من الجرح العميق إرادةٌ وبراعمُ رغم المآسي والدما فالنّصرُ حتمًا قادمُ تأبى الخنوعَ شوامخٌ يومُ التّحدّي قائمُ مهما فعلْتَ عدوَّنا فالصّبرُ فينا دائم والغدرُ من شِيَمِ الجبان له تلوذ بهائمُ واعلم بأنّ الدّهر دوّار وظهرك قاصمُ والثّأر للأطفال من وهبوا الحياة لَقادمُ لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومع المساء تحيّتي لأحبّتي …في القدس في شعفاط في بيسان -شريف شرقيه –

بتاريخ 4 يوليو, 2014

*** ومع المساء *** ومع المساء تحيّتي لأحبّتي …في القدس في شعفاط في بيسان أظهرتمُ كيف الرّجال إذا ابتلوا …….وقفوا وذادوا عن حمى الأوطان بصدور عارية تسير جحافلٌ ……….تبني العلا وتجول في الميدان ما عاقهم جوع النّهار أو الظما …. طردوا الكرى من حدقة الأجفان لم يسمحوا أبدًا ببيع كرامة ……………. فمحمّد تاجٌ يزين زماني إنّ الأمانيَ لن تموت بداخلي ……….فإباء هذا الشّعب هزّ كياني وعلى جبال القدس سطّر أهلنا……… أسطورة منها صدى ألحاني مرحى لهذا الشّعب يوقظ ثورة ………. ليذود في عزٍّ عن الإنسان يسمو ويفرش بالشّموخ دروبه ………… ويزيل كلّ ملامح الأحزان قد آن للشّعب الأبيّ تحرّرًا ………… وكفاه ما لاقى من الأشجان قد عاف ما لاقى سنين طويلة …. من سلب أرضٍ أو أذى السّجّان وقوافل الشّهداء روّت موطنًا………………..زرعته وردًا أحمر الألوان لا لن نخيّبَ ظنَّ خيرة أهلنا …………. لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

رمـضانُ !! أبَا المكـارِمِ !! شعر : عبد الحي اغباريه

بتاريخ 30 يونيو, 2014

اذا ما الشَّوقُ فاضَ بِنا وَطالا رَفَعنا الطّرفَ نرتَقِبُ الهِلاَلا(1) ألا مَــن مُبــلغٌ شَعبـــــانَ أنّــا عَــزيزٌ أن نرى مِنهُ ارتِحالا ولـكـِنّــا عـلــى أمــلٍ سنبقــى اذا مـــا قــدّرَ المـَولى تعالى بِـأن نَـلقـاهُ فـي عــامِ جـديـدٍ وَأمّـتـُنـا أعـزُّ النــاسٍ حَــالا ألا مــَن مـُبـلِغٌ رَمــَضـانَ أنّـَا … لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

“حرب على الهوية” – محمد عثمان ابو بكر

بتاريخ 22 يونيو, 2014

في شارع حيفا … في الغزالية… أمام مسجد الأعظمية مليشيات غدر, تثير ذعر… باسم الطائفية !! وفتاوى المرجعية علماء الرافضية… خلعوا جُبّة الدين وارتدوا الملابس العسكرية !! **** في بغداد تختصر القضية حرب على الهوية فرق باطنية معصوبة العينين لا تبصر من الدين سوى اللطم  والمرقدين لا تعرف من التاريخ سوى كربلاء… وشتم الصحابة والأولياء والإساءة لسيد الشهداء ويرفعون شعارات, ” يا لثارات الحسين”..! يستنجدون بأمريكا وروسيا بمصر والبحرين لينقذوا المرقدين… يتدافعون ليَقتلوا ويُقتلوا من أجل زينب كي لا تبكي مرتين..!! ****** يا أمة الثقلين بغداد الأسيرة تستباح من جديد فهل من يُعيد… سيرة سعد وفتوحات ابن الوليد؟ لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

عشبة وراء القُضبان “تمرّدت على سجّانها فنمت فرحة!” بقلم: أنصار توفيق وتد

بتاريخ 6 يونيو, 2014

حدّثني والدي فقال: قبل سنوات مكثت في سجن عسقلان، وقد نمت عشبة صغيرة خضراء في ساحة السجن. لم تكن مجرّد عشبة، فذاك الأسير كان يلاطفها؛ لأنها تذكّره بطفله الصغير، وآخر كان يسقيها لأنّها تذهب به إلى حاكورة بيته، وثالث كان يتأمّلها لأنّها تبعث فيه بأمل التحرّر من قيود السجن… من وحي هذه “العشبة الشامخة” كانت لي الكلمات الآتية: هناك… خلف حدود الليل وظلام الجدران… في صمت الوحدة ووراء القضبان… حيث اللا مكان! هناك… في أوقات فقدَت معنى الوقت… اختلطت فيها الساعات والأيام والمواسم والفصول… حيث اللا زمان! سافرت عيناهُ مع عشبةٍ صغيرة… تركضان معها إلى حلم آتٍ… تتطلعان إلى أمل شمسٍ سلبها منهُ مجرد إنسان… سجّان! مع “مجرد” عشبة خضراء… خرج البطلُ خلف الجدران… من نقاء لونها الأخضر… استمدَ أملاً… أمسكَ قلمه… ليخطّ بدماء شوقه حروفاً… على دفتر الزمن… يبعثه آهات حنين لهُم… زيّن لوحته… بورودٍ جوريّة… ميّتة… حيّة! روتْها مياه الشوق * * * * يتأمل… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

صُنِ الأمانةَ – للاستاذ شريف شرقية

بتاريخ 4 يونيو, 2014

وما الأمانةُ إلّا جوهر القيمِ ………… وهي العَلاقَةُ بين اللهِ والأممِ ليت الجبالَ وأرضَ الله وافقتا…حملَ الأمانةِ حينَ العَرضِ في القِدَمِ اختارها النّاسُ مِنْ جهلٍ وفي شغفٍ… لو أدركوا أشفقوا منها بلا ندمِ إنّ الأمانةَ دربُ الحقِّ يعصُمُه ……..نورُ الهدايةِ في التّنزيل والكَلِمِ لو فَكَّر النّاسُ في نَعْمَاءِ بارئهم ….وما حباهم به من خالص النّعمِ لأدركوا بيقين أنّ جوهرَها ………تعني الأمانة ما تحوي من القِيَمِ اختر لنفسك دربًا زانه شرفٌ … حفظ الأمانة ينجي النّفس من سَدمِ واحْفَظْ أماناتِ ربِّ العالمين وما ….أهداك من نعمٍ تصبو إلى القممِ لا تَتْبعِ النّظرةَ الأولى بثانية ………..فعفّة العين أخلاق لذي الشّيمِ أمّا اللّسان فلا تؤذي به أحدًا ……. إنّ النّميمةَ تُردي كلَّ ذي أَضَمِ وأنت من أمّنَتْكَ النّاسُ مذ زمن………..وأسندوا فِلْذَةَ الأكبادِ والرَّحِمِ صُنِ الأمانةَ في الأجفان متّخذًا…. روحَ العطاءِ وكُنْ نورًا على… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

يافا في القلب شعر: عبد الحي اغباريه – جت المثلث

بتاريخ 30 مايو, 2014

لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

يا ليلة الاسراء والمعراج – محمد عثمان ابو بكر

بتاريخ 22 مايو, 2014

تسلل الخوف الينا … كأننا نعاج!! عصفت بنا الأمواج تحطمت عقولنا أصابها ارتجاج تكسّرت قلوبنا تناثرت كأنّها زجاج… ***** يا ليلة الاسراء والمعراج… للقدس عودي بالأمل بالحب والسكينة فمدينة الاسراء ما عادت أمينة أسوارها اضحت سياج أبوابها طرقاتها اسواقها حزينة أصابها إعوجاج !! ***** يا ليلة الاسراء والمعراج … عودي لنا لنُعيد الذاكرة بذكر النبي محمد ومآثره فمن سواك يا رسول الله على الحوض يذكرنا بيوم الآخرة للقدس اتيت لكن ليس بصفات البشر بسرعة الضوء اتيت وللسماء اعتليت كأنما السماء من الأرض على مرمى حجر!! صليت بالانبياء نعم وخلفك الآلام اضحت عدم.! وعندما كذّبك الأغبياء انك اسريت للقدس وعرجت للسماء اصابهم ندم.!!! ***** يا مريم العذراء في شارع الآلام لا وقت للألم… لا وقت للبكاء… عيسى هنا والأنبياء… والطريق من اليمين الى اليسار الى الامام الى الوراء مُضاء.! فنور محمد قد جاء وأعماله تنعش الذاكرة فمن آخى بين الانصار والمهاجرة وأبقى عيوننا ساهرة من أصلح القبائل المتناحرة من شحذ السيوف وجعل المساجد عامرة من وضع أعظم دستور لأعظم دولة وجعل الناس يعيشون في عزة من أذّل القياصرة وهزم الأكاسرة !!! سواك… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

من الحزن الى السعادة – عبد القادر صالح وتد

بتاريخ 22 مايو, 2014

من الحزن الى السعادة يوسف طالب في الصف الرابع , ذكي وخلوق . خلقه الله فاقداً القدرة على المشي . أحب الجميع من حوله . كان والداه يأتيان له بكل ما يتمنى : الهدايا , والألعاب , والملابس الجديدة ومع ذلك كان حزيناً جداً . الأمر الوحيد الذي كان ينقصه هو الأصدقاء واللعب معهم , عندما كان يوسف يشاهد الأولاد يلعبون , كان يندفع نحوهم فوق كرسيه ألمتحرك ويطلب بلهفة : ” أرجوكم . . أريد اللعب معكم ” . لكنهم جميعاً كانوا يرفضون بشدة ويسخرون منه ويقولون : ” كيف لشخص مثلك أن يلعب معنا ؟ يكفي أنك تشاهدنا ! ” . لهذا كان يوسف يبتعد عنهم ويجلس وحيداً . في أحد الأيام , أخذه والده ليتعلم لعبة كرة السلة . بدأ يتدرب ويتدرب… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...