اليوم الجمعة 20 يوليو 2018 - 4:06 صباحًا

أرشيف الوسم 'فارس محمد أسعد وتد'

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (9)

بتاريخ 23 مارس, 2014

بسم الله الرحمن الرحيم .. شددنا الخُطى باتجاه المسجد الأقصى ,لنُدرك صلاة الفجر فيه , فكان أن أوقفونا وسألونا ثمّ ردّونا : ” ألم تسمعوا الأخبار ! من كان دون الخمسين لا يُسمح له بالدّخول ” .., الساعة جاوزت الثالثة والنصف فجرا , والقلوب تتحرّق شوقا لمسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم , .. زأر الشباب فكبّروا وكبّرت معهم , أيّ أخبار وأيّ عبث , ما قدمنا إلا لنُصلّي , أتمنعوننا الصلاة في مسرى رسولنا الكريم ؟! لو مُنع اليهود الصّلاة في كنيس في بلاد الأسكيمو لقامت الدنيا ولم تقعد , فهل منعناكُم عن كُنسكُم حتى تمنعونا عن مساجدنا ؟! أما نحن فديننا ينهانا , لكنّها أخلاقُ الإحتلال , ونشيئةُ الفسق والضّلال… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ماذا يحدث في أفريقيا الوسطى؟

بتاريخ 1 مارس, 2014

لا تكاد الأمة الإسلامية تصحو من مأساة حتى تباغتها أخرى، إحدى المآسي الجديدة هي ما يتعرض له المسلمون في أفريقيا الوسطى من مجازر تشعل أوارها فرنسا التي لم تنسَ ماضيها الاستعماري البغيض، حيث هيأت الظروف لحدوث المجازر ضد المسلمين في عنوان جديد لحرب إثنية. تحد جمهورية أفريقيا الوسطى تشاد من الشمال والسودان من الشمال الشرقي، وجنوب السودان شرقا، وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجمهورية الكونغو في الجنوب والكاميرون غربا، وتصل مساحتها إلى نحو 620 ألف كيلو متر مربع، ويقدر عدد سكانها بحوالي 4.4 ملايين نسمة، والعاصمة هي بانجي. نسبة المسلمين فيها -حسب المصادر المحايدة- تقدر بحوالي 20-25% من السكان، وتوجد النسبة الكبرى منهم في شمال البلاد في جهة حدود تشاد والسودان، حيث نشأت هناك سلطنة إسلامية في نهاية القرن السابع عشر الميلادي عندما… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (8)

بتاريخ 9 فبراير, 2014

بسم الله الرحمن الرحيم ما يُميّز أزمنة الانحطاط عادة انتشار الظّلم وتفشي القمع والجهل وسوء الإدارة والحُكم , وانشغال الناس بأنفسهم وشهواتهم عن أحوال أقرانهم , القابٌ تُزيّنُ الأسماء ليس لصاحبها منها حظّ ولا نصيب , ثيابٌ تسترُ أجسادا كأجساد النّعام , وعقولا كعقول الّدجاج ,لا تنتفخُ إلا على ضعيف ليس له سنّ ولا ناب , يدورون في واسع التاريخ حيث تدور الأمم , فإن هُموا سادوا أكلوا شعوبهم وأطعموها غيرهم , وإن نُكسوا سادت شعوبُهم إن كان لها فضلُ عقل أو فكر يُنير لها الطّريق , فهل أمّة الإسلام معزولة عن ذلك فلا يُصيبُها ؟! .. نعم يصيبها ما أصابهم .., لكنّها ليست كباقي الأمم ! لأنّ الذي جعل… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (7)

بتاريخ 1 فبراير, 2014

بسم الله الرحمن الرحيم .. وإن تشابه الناس في مولدهم , إلا أن لكل منهم ذاتٌ وفكرٌ وطريق , وعلى كثرة الناس واختلاف حضاراتهم لا يُذكرُ منهم إلا من ترك أثرا سجّله التاريخ , وكم سجّل التاريخ من أحداث نحن من آثارها ومن نتائجها , ليس لنا فيما وقع منها خيار , لكن يبقى خيارُنا أن نُسجّل في التاريخ كما سجّل غيرنا , ولو أفنيت عمرك تقرأ في تاريخ الأمم لما وجدت أعظم تاريخا من أمّة سجّلت بإيمان أبنائها وتضحياتهم , بعقولهم ودمائهم ملحمة أن تكون , في مفاصل زمنيّة مُختلفة , بأحداث مُتشابهة شبه متكرّرة , سلك معها أعداءها كُلّ سبيل ملحمة أن لا تكون وما زالوا إلى قيام السّاعة .. … لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

حديث لا بدّ منه – الدولة الاسلامية!! داعش!! ثوار!!! فتنة!!! سوريا والشام؟؟؟

بتاريخ 11 يناير, 2014

بسم الله الرحمن الرحيم حديث لا بدّ منه .. لا يخفى على متابع للأحداث الأخيرة في سوريا هذه الفتنة التي حصلت بين ما يُسمّى داعش ” دولة العراق والشام الإسلاميّة ” والثوّار , لن أخوض في بذور هذه الفتنة التي أشعل نارها من له في ذلك المصلحة كلّ المصلحة , ألا وهو النظام ومن يؤيّده من دول الخارج , فما لم تٌحققه أسلحتهم يحققه المكر والخديعة والدّهاء , ففي الوقت الذي يموت فيه المُحاصرون في حمص وفي مخيم اليرموك جوعا .. في الوقت الذي تنتهك فيه أعراض المسلمين وتُسفك دماؤهم , أحوج ما نكون إليه الوحدة لا الفتنة والإقتتال الداخلي الذي يجرّ علينا الويلات .. خرجتُم تقولون مالنا غيرك يا ألله فنصركم الله وتقدّمتُم على الجبهات وقطعتم خطوط إمداد العدو وحاصرتم… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

المشهد العراقي : متابعة للأحداث في محافظة الأنبار العراقية

بتاريخ 2 يناير, 2014

بسم الله الرحمن الرحيم المشهد العراقي : متابعة للأحداث في محافظة الأنبار العراقية في تطور لافت للنظر , يتحوّل السّكون لبُركان , خاصّة إذا كان هذا البركان في مُحافظة الأنبار العراقية , فالرّمادي والفلّوجة وهيت وغيرها من الأماكن السّنية كانت شوكة في حلق الإحتلال الأمريكي , بينما وباعتراف رامسفيلد وزير الدفاع الأمريكي السابق أنّهم اشتروا الشيعة بدفعهم مليوني دولار لمرجعيّتهم السيستاني .. , وبينما كانت المناطق الشيعية في جنوب العراق خاصّة ترحّب وتُمهّد لهذا الإحتلال , كان المُجاهدون السّنة يُلاحقون بأعتى الأسلحة ويُبادون , وكلنا يعرف ما فعله الأمريكان بالفلّوجة , لم يستطيعوا أن يدخلوها إلا بعد قصفها بالأسلحة الكيماوية والمُشعّة التي ما زال السكان يعانون آثارها إلى اليوم , وعندما… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (6)

بتاريخ 30 ديسمبر, 2013

بسم الله الرحمن الرحيم كلمات هي أبلغ من فتاوى علماء السّلطان وخطباء وزارة الأوقاف في مصر .. تلخّصُ حال الإرهاب الذي تعاني منه أمّتنا اليوم , وقد فطَمَت أصواتُ البنادق والمدافع وأخبارُ المجازر أطفالها , وشيّبت شبابها وشرّدت نسائها .. , طفل سوري لا يتجاوز الرابعة من عمره, قُصف بيته ببرميل متفجّر, ينتشلوه من تحت الأنقاض, وقبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة يقول: ” سأُخبرُ الله بكل شيء”… ما حبست دموعي عند فُقداني لأبي , وما حبستُها عند فُقداني لأمي , لكنُها هذه المرّة كالجمر تغلي من حرارتها مُقلتاي فلا أقدر على حبسها , قد والله فطرتُم قلوبنا يا أهلنا في سوريا .. , فقولوا لله الذي لا تخفى عليه خافية أنا خذلناكم… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (5)

بتاريخ 25 ديسمبر, 2013

بسم الله الرحمن الرحيم شتاءٌ بارد , يُلزمنا أن نلبس ما ثقُل من ملابس نقي به أنفسنا برد الشتاء , طبيعة نتقلّبُ معها ونتكيّفُ , ومن يخرج في برد كهذا في لباس خفيف قلنا مجنون وخشينا عليه المرض , لكننا لا نعي أننا عرايا ! في زمن أشدّ ما يكون عليه شتاء , وإن كنّا حريصون أن نقي أنفسنا وأهلنا شدّة هذا البرد , فكيف بنا ننظُرُ إليهم وهناك من يُعرّيهم حتى يُصابوا , بل ومنّا من يعتقدُ أنّ في عرائهم شفاء ! أقول كيف لأمة تتقلّبُ بين شتاء وصيف , ربيع وخريف , أن تُعرض عن وعي يلزمُها بكثرة كلام وقلّة عمل وانعدام بصيرة ؟ إنّ الحبوب التي لا تبذرُ لا تُنشئُ زرعا… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (2)

بتاريخ 23 نوفمبر, 2013

بسم الله الرحمن الرحيم هناك… حيث فردوسنا المفقود , يقف رجلين على شاطئ نهر في الأندلس يتناجزان الشعر ,… قال الأول واصفا: هبت الريح على الماء فازدرد (أصبح حلقات بفعل الريح) أكمل الثاني : كأنه درع جندي إذا جمد … , من وحي هذا البيت , ومن وحي ذاك الزمان والمكان أستدعي هذه الكلمات .. . كلمات بتنا نحفظها ومشاهد مللناها كلّما تداعى الأعراب إلى مؤتمر قمّة , أعلام وألوان وألقاب , استقبل والتقى وودّع ,… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات …إلى ما هو آت (1)

بتاريخ 18 نوفمبر, 2013

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على الرحمة المهداة محمد بن عبد الله وعلى آله وأصحابه ومن والاه والتابعين له بإحسان إلى يوم نلقاه وبعد : سبع من صنع البشر أجمع الناس أنها من عجائب الدنيا , الأهرامات ,الحدائق المعلقة , برج بيزا …(إلخ) , أضيف إليها عجيبة أخرى ربما لا يراها كثيرون,هي انتكاس(انقلاب) الصورة في زماننا هذا حتى بتنا نغفل عن استقراء واقعنا ,فكيف باستدراك مستقبل هو غائب عنا ؟! فمن نكد الدنيا على المرء أن يعيش في زمان تكون فيها بغداد الرشيد بيد المالكي , ودمشق الأمويين بيد بشار, والحرمين الشريفين بيد آل سعود , والأقصى بيد يهود والقاهرة بيد السيسي , فمن يبادلني عصرا بعصر؟ أقول : قد يكرم القرد إعجابا بخسته——وقد يهان لفرط… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...

ومضات من زمن فات … إلى ما هو آت -المقدمة

بتاريخ 17 نوفمبر, 2013

المقدمة خواطر اخطها من وحي الواقع الذي نعيشه بحلوه ومره , أقارب فيها بين تاريخ أشرق على الدنيا من صحراء قاحلة وقبائل متفرقة متناحرة ,لتعلو شمسها شموس الدنيا ,ويكون أهلها بعد ضلالهم أئمة ,هادين ومهتدين , قادة للعالم وفاتحين , وبين ما نحن فيه وعليه شاهدين ,فلا يفوتنا ما يجري في حاضرنا من أحداث أنها ليست عبثا , وأنها مخاض حاضر لمستقبل, وإنما كما قيل كثرة الخطى تصنع الطريق , فأي طريق وأي سبيل ؟ ولا مكان لإستكانة أو خمول ,بأيدينا ان نسلك طريق الأولين , طريق محمد صلى الله عليه وسلم وصحبه ومن سار على دربه واهتدى بهديه فاحرز الفلاح في الدنيا والفوز في الآخرة , قال تعالى ” وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم… لارسال مواد وصور لموقع اشراقة راسلونا على [email protected] موقع اشراقة وادارته غير مسؤولين على ما يكتب في التعقيبات فانها بمسؤولية كاتبها...